تعرف على اسهل و افضل طريقة لجلب زيارات إلى مواضيعك و مقالاتك على الأنترنت

تعرف على اسهل و افضل طريقة لجلب زيارات إلى مواضيعك و مقالاتك على الأنترنت

    تعرف على اسهل و افضل طريقة لجلب زيارات إلى مواضيعك و مقالاتك على الأنترنت




    تعرف على اسهل و افضل طريقة لجلب زيارات إلى مواضيعك
     و مقالاتك على الأنترنت


    كل اللى انت شايفه فى الصورة دا عبارة عن محور البوست اللى انت بتقرأه دلوقتى.. الــClickBait

    مصطلح ClickBaitt من المصطلحات اللى ظهرت قريب لتسمية "عنوان" أي مقال أو محتوى
     كل هدفه "استقطاب" المستخدمين و جلب أكبر عدد للزيارات للمقال أو الموقع بتاعك لأي غرض كان..
     سواء دعاية لمنتج معين أو فكرة معينة أو إنك تجيب عدد زيارات و السلام و الـAdSense بيعد 

    الموضوع مرتبط بشكل كبير بسيكولوجية البنى آدم مننا و طبيعة النفس البشرية المريضة 

    على سبيل المثال:


      البنى آدم مننا بيحب المعلومات المنظمة المترتبة لذلك مقالات و فيديوهات كتييييير جدا على يوتيوب بتقولك
     "أفضل 20 منتج لإزالة الكرش"، أو "10 فوائد لشاى التيليو.. تعرف عليها"

    معظم (إن لم يكن كل) الناس بيحبوا الأخبار الغريبة و المشوقة فبتلاقى مثلا أخبار و مقالات و فيديوهات كتير جدا
    موجود فى عنوانها "لن تصدق ما حدث..." أو "غريب جدا"، أو المقال المشهور بتاع
    "حقيقة موت الفنان عادل إمام" أو حاجات من هذا القبيل

    الإنسان بيميل بطبعه لإنه يكون أول واحد يعرف أي حاجة و يعرفها صح لذلك المقالات الصحفية اللى عنوانها
     فيه "ننفرد بنشر" أو "أسرار تنشر لأول مرة..." أو "ما لم يُنشَر من قبل" أو "الحقيقة الكاملة ..."
     أو حاجات من دي... بتلاقى المقالات دى عدد مرات قرائتها أضعاف أي مقال تاني حتى لو أحسن منه فى المحتوى

     الإنسان بيميل لتلقى المعلومات بطريقة أمرية أو من حد أعلى منه فى السلطة لذلك بتلاقى مقالات كتير
    فى عنوانها "You MUST Read" أو "Don't miss this" أو غيره...

     زي ما الإنسان كائن اجتماعي بطبعه فهو كائن بيموت فى الفضايح بطبعه برضو لذلك معظم المقالات والأخبار
    دلوقتى بتلاقيها بعنوان "فضيحة فلان" أو أي حاجة تدل على الفضايح و البلاء الأزرق دا

     الإثارة و الأكشن مش فى الأفلام بس بل فى المقالات و الأخبار كمان  مبتلاحظش كدة إنك كتير بتقرأ  أخبار
    عناوينها فيها عبارات زي "شاهد قبل الحذف..." أو "عاجل..." أو "ممنوع من العرض" أو "سري للغاية"

    الناس بيدوروا دايما على الطرق السهلة و الحلول السريعة لمشاكلهم، مثال لكدة إنك تلاقى مقال عنوانه
    "أسهل الطرق للتخلص من قشرة الشعر" أو "أسرع طريقة لـ..." أو "كيفية عمل .... بسهولة"

     الناس بتحب المبالغة فى عناوين المقالات، زي مثلا "DESTROYED" و "The Best EVER"
     و الشغل الرخيص دا 
    علامات التعجب "!" بتجيب كتير مع الناس على فكرة 

    - لسبب غير معلوم. المحتوى الأجنبي اللى عنوانه مكتوب بحروف "CAPITAL" بيجيب مشاهدات و عدد مرات
     قراءة اللى من اللى عنوانه مكتوب بحروف "small"

    بعض المصطلحات زي "OMG" و "WTF" و "LOL" بتاكل مع الناس جامد برضو، حتى لو كان عنوان المقال
    أو الفيديو مكون من الحروف دى بس

    كل العناوين دى، و غيرها كتير بتلعب على إثارة فضولك و تحفي الـRewarding Center اللى فى مخ جنابك
     و بتديك إيحاء بإنها عناوين لمحتوى ذو قيمة و مفيد فعلا، و إنك بشكل أو بآخر هتلاقى فيها حاجة انت بتدور عليها!

    الموضوع دا مش جديد إطلاقا، و بدأ بنتشر مع بداية انتشار الصحافة.. لك أن تتخيل مثلا إن فى ستينات القرن الماضي
     أيام حرب اليمن كان اتكتب مقال فى جريدة مرموقة بعنوان "انقلاب عسكري فى اليمن"

     الموضوع طلع بروباجاندا على الفاضي طبعا، و الخبر نفسه محتواه إن عسكري يمني (جندي)
     عمل حادثة و عربيته اتقلبت.. تخيل يا مؤمن
    بانتشار الإنترنت الموضوع انتشر جدا فى الفترة الأخيرة، لدرجة إن الموضوع اتصنف كـ"ظاهرة تستحق الدراسة"،
    و بدأت محركات البحث (و على رأسها Google) إنها تكتشف المقالات دى و تحاول تمنع ظهورها
     بقدر الإمكان فى نتائج البحث .

    و فى 2014 مجلة ساخرة اسمها "The Onion" عملت موقع اسمه "ClickHole" بيكتب مقالات ملهاش
    أي لازمة بنفس طريقة أشهر موقع بيكتب مواضيع بالمنظر دا.. مش هقول على إسمك يا BuzzFeed 

    المشكلة دلوقتى إن عدد الزيارات للموقع و عدد قراءات الموضوعات و المقالات اللى فيه بقى أكتر حاجة بتهم أصحاب
     المواقع دلوقتي لذلك تقريبا الأخبار كلها دلوقتى عناوينها بتكون كدة و دا للأسف بدا يأثر بشكل كبير جدا على
     مصداقية الأخبار و المعلومات اللى بتقدمها المواقع دي و دا اللى سبب ظهور "مزارع المحتوى" اللى اتكلمنا عنها قبل كدة
    ما هى مزارع المحتوى ؟

    مدونة أردرويد
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة أردرويد .

    ردد معي : ربنا اغفر لى و لوالدى و للمؤمنين يوم يقوم الحساب

    مشاهدة التعليقات

    إرسال تعليق

    تم اكتشاف مانع الأعلانات

    من فضلك قم بتعطيل أداة مانع الأعلانات أدبلوك AdBlock من المتصفح للدخول لمدونة أردرويد أو يمكنك أستخدم متصفح أخر وشكرا لك :)

    مدونة أردرويد تعتمد فقط على الأعلانات كمصدر لدخلها و هى لا تحتوى على اعلانات منبثقة او مزعجة لذلك نرجو منك تفهم الأمر بدون أنزعاج وشكرا لك :)

    ×