8107339487713063
recent
أخبار ساخنة

معلومات عن العالم العجوز بيل غيتس Bill Gates

الخط

معلومات عن العالم العجوز Bill Gates





بسم الله الرحمن الرحيم


العالم بيل غيتس



بيل غيتس.. العجوز ذو الوَجه الطفولي  الراجل اللي كل ما بتشغّل الكمبيوتر بيكون هوا ورا أمتلاكك للكمبوتر دا
الراجل اللي في سنة 84 مجلة الـTimee وصفت نظام التشغيل بتاعه بـ "السحر داخل الآلة" الحاجة اللي إدت للصندوق الحديدي –الكمبيوتر- الروح علشان يعيش، وبعد فترة وصفته بأنه "سيد الكون" The man of the universe.
وهوا عمرُه 15 سنة أستلم أول شيك ليه بقيمة 500 دولار، وفي سنة 1995 مجلة Forbes أعلنت عن أنه أثري
رَجُل في العالم، وأنه أول واحد في قائمة بتَضُم أغني 400 شخص في أمريكا. 


قررنا نعمل سلسلة هنتكلم فيها عن تاريخ شخص كان له تأثير بأي شكل في التقنية.. حد لولاه مكانش زماننا وصلنا
 لـ اللي وصلنا له دلوقتي.. واحد أخترع الكمبيوتر مثلاً، واحد كان ليه الفضل في وجود النِت في حياتنا.. وهكذا...
هنتكلم فيها عن الشخصية دي، ميلادها، حياتها، إزاي الفكرة اللي غيرت حياته –وحياتنا- دي جَت لُه، وجَت لُه إزاي،
 وعن بعض الحقائق الغير معروفة عن الشخصية دي.. إلخ... حاجة زي إعادة تأريخ للشخصية دي بس بطريقة
مُبسطة مُضاف عليها بعض السخرية وكده..


بيل غيتس.. أو تحديداً (وليام هنري جيمس).. أمريكي أتولد في 28 أكتوبر عام 1955، عمره دلوقتي 61 سنة.
واحد من أباطرة المجتمع التقني.. كان بيدرس في هارفارد، لكنُه لم يُكمِل تعليمُه الجامعي زي باقي العمالقة اللي
أتجهوا لمشروعاتهم الخاصة، وأتجه لإنشاء شركة مايكرو سوفت Microsoft مع صديقُه اللي كان أكبر من
 بكام سنة بول آلان. ثروته في 2015 كانت تٌقدَر بحوالي 79 مليار دولار..
.
بيل أتولد في عائلة ليها أصول عريقة، والد جده كان محافظ، وجِدُه نفسه كان نائب لرئيس بنك، ووالده كان محامي،
 ووالدته كان ليها منصب في إدارة جامعة واشنطن. واحد أسمه (جيمز والاس) ودا اللي كان كاتب سيرة 
بيل غيتس
 كان بيقول إن نشأتُه في العيلة دي كان ليه أثر كبير علي أنه كبِر بيحب المنافسة والتحدي. وبيُقال إن بيل كان واخد
من نجاح والدُه مِثال أعلي ليه في نجاحُه الشخصي من وهوا عنده 10 سنين لسّه. وفي حين ما كان زمايلُه
في بيلعبوا البيسبول كان هوا منشغل بقراءة موسوعة متكونة من 22 كتاب قرأهم صفحة صفحة، جيمز بيكمل
وبيقول إن كان عنده مُعدل ذكاء عالي جداً، وبعض المُدرسين بتوعه قالوا له إن مُعدَل ذكاءُه أو الـIQ بتاعُه ممكن
يكون تخطي الـ180. وبالرغم من كون دا مجرد توَقُع، لكن دا شئ عظيم جداً بالنسبة للسِن ده 
-
بدايتُه مع الكمبيوتر بقي! 
المُدَرِس بتاعُه كان أسمه (فريد رايت) واللي كان ليه الفَضل في تعريف بيل علي الكمبيوتر في مدرسة (ليكسايد)
 اللي دَرَس فيها بيل من وهوا عنده 9 سنين لغاية ما وصِل للـ17. المدرسة دي كانت أول مدرسة في العالم
 تستخدم الكمبيوتر في سنة 1967م، وقت ما كان الكمبيوتر ضخم جداً، ووقت ما كان أستخدامُه مُنحَصِر علي
العلماء في إجراء بعض العمليات الحسابية المعقدة. 
.
المدرسة كانت بتجيب الكمبيوترات دي من شركة أسمها (جنرال إلكتريك) واللي كانت بتديهم الأجهزة بمُدة زمنية محددة،
 وبعد ما المَُدَة دي بتخلص كانوا بياخدوها تاني. وبعدين المدرسة أتفقت مع شركة تانية أسمها (CCC) علي أنهم
يجيبوا لهم أجهزة تاني، وبالفعل جابوها، لكن البرانيس زمايل بيل في المدرسة كانوا فضوليين كتير ناحيتها، وعطلوا
النظام أكتر من مرة، وعدلوا علي الملفات بتاعتهم اللي ع الجهاز اللي متسجل فيها المُدّة اللي متحددة ليهم يستخدموا
 فيها الكمبيوتر علشان يخلوها أكتر يعني  ودا خَلي الشركة تحرمهم من الكمبيوتر لمدة 4 أسابيع، بعد ما خلصت الأسابيع
دي أربع طلاب من بينهم 
بيل غيتس وبول آلان شكلوا مجموعة أسمها (مبرمجو ليكسايد) وراحوا للشركة دي وقالوا
 لها أنهم هيشتغلوا علي أنهم يعرفوا إيه الأخطاء اللي خَلت صُحابهم يخترقوا النظام ويحاولوا يصلحوها..
حاجة كده زي الـWhite Hat في الـHacking، ولأن الشركة كانت زهقت من الموضوع دا فـ وافقت مقابل أنها
تديهم وقت غير محدود يستخدموا فيه الكمبيوتر، وطبعاً دا خلاهم يتعلموا لغات برمجة كتيرة كانت موجودة
 في الوقت دا زي (بيسك- Basic) وغيرها.
.
وفي سنة 688 أتعرّف علي (بول آلان) اللي كان أكبر منه بسنتين ودي كانت نقلة نوعية في حياة الأتنين؛ أشتغلوا
علي تطوير برنامج بينظم جدول الصفوف للمدرسة، والمدير كافأهم. ولمّا بيل بقي عنده 15 سنة أستلم أول شيك في
حياته بقيمة 500 دولار، ومن هنا أيقن أنه قادر يعمل برامج ويبيعها. وطبعاً تعرَض لمعارضة كبيرة من أهله –
زينا كُلنا كده- لأنهم كانوا شايفين أبنهم مهووس وبيضيع وقتُه في شئ هما مش عارفين عنه حاجة أساساً،
فكانوا عاوزينه يدرس الحقوق ويطلع محامي زي والده.
.
لمّا بقي بيل عنده 199 سنة وأثناء ما كان بيدرس الحقوق في هارفارد –زي ما كان أهله عاوزين- (بول آلان)
جاب لـ بيل مجلة فيها مقال عن أنه تم أختراع أول حاسوب ميكروي (Minicomputer Kit) كان
موديل بأسم ((Altair 8800 الموضوع بالنسبة ليهم كان عظيم جداً، ومن هنا جَت لهم الفكرة! ليه ميعملوش
شركة خاصة بتطوير البرمجيات؟! وبالفعل أنشأوها.
الأتنين عملوا حركة ذكية جداً.. أتصلوا بالشركة اللي أخترعت الكمبيوتر اللي فوق دا، وقالوا لها أنهم طوروا ليه
 برنامج بيشتغل علي الكمبيوتر ده، ودي كانت كذبة كبيرة جداً.. لأن Guess what? هما كانوا عمرهم
 ما لمسوا الكمبيوتر دا أصلاً!  
الشركة وافقت علي الموضوع، والبرنسين بيل وبول أشتغلوا علي كتابة البرنامج دا، كان بيل هوا اللي بيكتب الأكواد،
وبول كان شغال علي عمل مُحاكي علشان يشغل البرنامج دا علي كمبيوتر الجامعة بتاعتهم علشان يجربوا عليه البرنامج
 ويكون زي الكمبيوتر اللي عند الشركة اللي أتفقوا معاها، وبعد شُغل حوالي 8 أسابيع خلصوا البرنامج وأتصلوا بالشركة
 من تاني وراح بول آلان يقابل الشركة وحَمِل البرنامج علي الكمبيوتر وشغله.. وأشتغل بكل سلاسة! بول كان هيطير
من الفرحَة وأتصل بـ بيل وعرَفُه بالنتيجة دي، وباعوا البرنامج بحوالي 3 آلاف دولار، وأسسوا شركة علشان يمارسوا
فيها النشاط دا –تطوير البرامج- أسمها MicroSoft ميكرو معناها ميكرو كمبيوتر، وسوفت معناها سوفت وير. 
-
لمّا بيل بقي عنده 24 سنة عمل ثفقة العمر.. شركة IBM كانت كبيرة جداً وقتها، كان عندهم حوالي 350 ألف موظف
 في التمانينيات، وكانت دخلت في مجال صناعة الحواسيب.. كانت بتصنّع كمبيوتر كامل، لكن مكانش عندهم نظام التشغيل..
 عقل الكمبيوتر.. فبعد لقاء أتعقد مع مدراء –جمع مدير  يعني- الشركتين، مدير IBMM سأل 
بيل غيتس تعرف تعمل
 لنا نظام تشغيل؟! بيل مكانش يعرف أصلاً، ولا كان كتب سطر برمجي واحد في النظام دا لأنه كان الأصعب بالنسبة ليه!
 لكنه كذب تاني أكبر كذبة وقال: "نعم"..

بيل البرنس في نفسه دا بدل ما يصمم نظام تشغيل قال ليه منشتريش واحد جاهز؟! وبالفعل أشتري الحقوق الكاملة
 من واحد أسمه (تيم باترسون) كان صمم نظام تشغيل أسمه QDOS، ودا كان أختصار
 لـ Quick @ Dirty Operating System ودي معناها (نظام تشغيل سريعٌ وقّذِر)  ومطور النظام دا لمّا
 أتسأل عن سبب التسمية كده قال: "لأنهُ بدلاً من أن يأخُذّ الوقت لتنفيذ الخطة وهذا ما ينبغي أن يكون، إلا أنه
 كأسرع شئٍ يمكنني القيام بهِ للحصولِ علي شئٍ ما!" اللي هوا دا اللي عرفت أعلمه علشان يبقي عندي حاجة 



bill gates story


المهم.. بيل أشتري النظام دا بـ50 ألف دولار، وغير أسم النظام وخلاه (MS-DOS) والـMS هنا أختصار لميكروسوفت، وDOS لنظام التشغيل، وقام بايع نظام التشغيل دا لـIBM، لكنه عمل حركة ذكية جدااااااااا.. بدل ما يبيع لهم النظام
 دا وياخد المقابل فلوس، قال لهم أنه عاوز نسبة عن كل جهاز كمبيوتر يبيعوه النسبة دي حوالي 3 دولارات عن كل كمبيوتر، والعَقد دا كان الشرط فيه إنه يكون مدي الحياة، وإن شركة IBM متتعاقدش مع أي شركة تانية غير ميكروسوفت،
 وهوا يبقي ليه كل الحَق في تطوير وبيع نظام التشغيل للأفراد أو الشركات.. يعني لو أتباع ألف كمبيوتر فهوا
ليه 3000 دولار مكسب! وبالفعل الكمبيوتر وبعد ما عرضوه للبيع في سنة 1981 وفي خلال 3 شهور بس كان
 أتباع منه حوالي 50 ألف جهاز، وتوَقُع بيل كان في مكانه. في سنة 1983 بقي رأس مال ميكروسوفت
100 مليون دولار، ولمّا وصل بيل لـ27 سنة كانت ثروته الخاصة تجاوزت الـ70 مليون دولار!
-
في ظِل النجاح دا كلُه ظهر لبيل مشكلة.. The Apple Man.. ستيف جوبز البرنس التاني دا وقتها كان
عنده 27 سنة في نفس سِن 
بيل غيتس
المشكلة بقي إن كان ستيف عامل نظام تشغيل لكنه أفضل من بتاع بيل بمراحل.. لأ وكان فيه حاجة جميلة
 أسمها الـMouse.. أيوووه.. الفارة بتاعة الكمبيوتر.. 
بيل غيتس كان مُنبهر بيها جداً؛ لأن النظام بتاعه كان عبارة
 عن أكواد والجَو دا، في حين إن بتاع ستيف كان فيه أيقونات ونوافذ، معني كده إن أي عيل كان يقدر
 يستخدم كمبيوتر ستيف عكس بتاع بيل.
.
بيل كان عاوز يعمل حركة خبيثة شوية وعملها، ألا وهي إنه يعمل نظام تشغيل أحسن من بتاع آبل ويبيعُه
لمُنافسين شركة آبل. وبالفعل بعد كام شهر، وفي سنة 1985 
بيل غيتس أطلق نظام تشغيل أسمه Windows كان
 عكس نظام الـMS-DOS خالص وفيه ماوس وأيقونات وبرامج زي المفكرة Notepad وتقويم Calendar وساعة وآلة حاسبة وباعه لمنافسين آبل ودا خلي ميكروسوفت تكتسح السوق العالمي لأنظمة التشغيل. وفضلوا يطورا فيه علي مدار السنين.. بدايةً من أول أصدار ليهم اللي هوا Windows 1.0، مروراً بـWindows 2.0 وبعدها بكام سنة
كان الـWindows 98، وWindows 2000، والعظيم Windows XP اللي لسّه للآن شغال علي أغلب الأجهزة
وبعديه كان Vistaa اللي منجحش كتير، وفي 2009 ميكروسوفت أطلقت الإصدار الجميل Windows 7،
وبعده الـ8 اللي كان زي الـVistaa ومنجحش كتير؛ لأن الواجهة أتغيرت كتير وكان إتشال منه زرار الـStart
 واللي كل أصدارات الويندوز أتشهرت بيه! فـ في الـWindows 10 رجعوا الزرار دا تاني وأضافوا ليه مميزات كتيرة جداً.
-
وعلي الرّغم من النجاح دا كلُه، فـ الجانب الإنساني في حياة بيل غيتس يخليك تقف كدا عاجز عن عمل أي حاجة
أو إزاي ممكن تشكر الراجل دا، وهتُذهَل من أد إيه الراجل دا رائع.
بيل وزوجتُه ميليندا في سنة 2000م، وبعد ما بقي بيل أغني رجُل علي مستوي العالم، عملوا مؤسسة أسمها
 (مؤسسة بيل وميليندا غيتس) ودي خاصة بالأعمال الخيرية، وقدَمت دعم مادي كبير جداً للقضاء علي الأيدز
وأكتر الأوبئة المنتشرة في دول العالم الثالث زي أفريقيا وغيرها. وقدموا مساعدات مالية علي شكل منح دراسية
 للطلاب تقدر بـ210 مليون دولار لجامعة كامبريدج سنة 2000م. 



information about bill gates

.
المِنَح اللي المؤسسة دي قدمتها من يوم ما أنشأوها وللآن تُقدَر بـ299 مليار دولار، وحصلت علي جوائز
عالمية كتير تقديراً لمجهوداتهم في الصحة والتعليم، وبيل كان أعلن من فترة أنه هيسيب إدارة ميكروسوفت
 ويتفرغ للشغل في المؤسسة دي. الراجل الرائع دا كان ليه أهتمام كبير في تحسين التعليم في المدارس الحكومية الأمريكية، وطلع في برامج كتير زي برنامج (أوبرا وينفري) وأتكلم عن مشكلة التعليم وتقديم حلول للمشكلة دي.
.
بيل وبعد 300 سنة كاملين من ما ساب الجامعة بتاعته وأنشأ شركة ميكروسوفت، رجع وخَد الشهادة الجامعية في 2007
 في الحقوق من جامعة هارفارد. وفي خطاب كان قاله قُدام الخريجين في حفلة التخَرُج كان قال: "أخيراً، سأستطيع إضافة
 درجة جامعية إلي سيرتي الذاتية"  وبَص لوالده وقال له: "أبي، لقد قلت لك أنني سأعود وسأحصل علي شهادتي الجامعية
 في أحد الأيام".
-
يعني مش عاوز أقول لك علي كمية الأستخفاف اللي الواحد حاسسها تِجاه نفسه، لمّا عرف عن حياة واحد
 عظيم زي 
بيل غيتس، واللي في المنشور دا حاولت أختصرها علي أد ما أقدر.
حاجة كدا تفتكرها وأنتا شغال علي مشروع خاص بيك ولا حاجة وتواجهك شوية مشاكل فـ تفتكّر في التَعَب دا، ساعتها
أفتكر إن سكرتيرة بيل اللي كان أسمها (ميريام لوبو) كانت بتقول في مرّة أنها دخلت عيه المكتب لقتُه مرمي ع الأرض،
 فبسرعة راحت لـ(ستيف وود) وقالت له: "بيل فاقدٌ الوَعي! هل أطلب الطبيب؟!" فـ ستيف قال لها: "لا، هو نائمٌ فحَسب!"
فلمّا سألته ليه نايم هنا؟ قال لها إنُه أكيد كان شغال طول أجازة الأسبوع، وأنه هيصحي يروح البيت يستحمي ويرجع
 يكمل الشغل.. كان مُدمن علي الشغل.. ما أعرفش حَد ممكن يعمل كدا!

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

تذكر قوله تعالى
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )) ‏

الان يمكنك اضافة اي مقطع فيديو الى التعليقات وايضا اضافة الصور فقط ضع رابط الصور او مقطع الفيديو في التعليقات

آرائكم تسعدنا، لمتابعة التعليق حتى نرد عليك فقط ضع إشارة على إعلامي

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة

تم اكتشاف مانع الأعلانات

من فضلك قم بتعطيل أداة مانع الأعلانات أدبلوك AdBlock من المتصفح للدخول لمدونة أردرويد أو يمكنك أستخدم متصفح أخر وشكرا لك :)

مدونة أردرويد تعتمد فقط على الأعلانات كمصدر لدخلها و هى لا تحتوى على اعلانات منبثقة او مزعجة لذلك نرجو منك تفهم الأمر بدون أنزعاج وشكرا لك :)

×