معلومات حول العالم ( ستيڤ جوبز ) مخترع شركة أبل Steve Jobs

معلومات حول العالم ( ستيڤ جوبز ) مخترع شركة أبل Steve Jobs





    معلومات حول العالم ( ستيڤ جوبز ) مخترع
     شركة أبل Steve Jobs


    بسم الله الرحمن الرحيم


    بداية الموضوع



    ستيڤ جوبز.. رَجُل التُفاحة الراجل اللي أسس شركة قيمتها السوقية تجاوزت جوجل، ميكروسوفت
     وفيسبوك مجتمعين مع بعض. 
     اللي من غير ما يكون ليه في البرمجة ولا عمره كتب كود برمجي واحد قدر يبقي أيقونة للإلهام وبيُستدَل
    بمنتجات شركته كدليل علي الإبداع. المُصاب بجنون العظمة اللي كان ناوي يغيّر العالم عن طريق
    إحداث ثورة معلوماتية 
    بدأ شركته في أوضة أختُه ودلوقتي شركته فيها ما يزيد عن 1000 ألف موظف
     في مختلف فروعها علي مستوي العالم

    ستيڤ جوبز.. أو بالأدق (ستيڤين بول چوبز) أمريكي أتولد في فبراير 1955 من أب سوري أسمه (عبدالفتاح الجندلي)
    وأم أمريكية وهيا (جوان شيبل). بعد ما أتولد أبوه وأمه عرضوه للتبني ودا لأنهم كانوا خلّفوه من قبل ما يتجوزوا
     ولأن أهل أم ستيڤ (چوان) كانوا مش موافقين إن بنتهم تتجوز حد مش كاثوليكي.
    وبالفعل أسرة قبلت تتبناه في الأسرة دي الأب كان أسمه (باول چوبز) ودا سبب تسميتُه بـ (ستيڤ چوبز)
     نسبةً لوالده بالتبني (باول چوبز).
    بعد ١٠٠ شهور من عٙرض ستيڤ للتبني أتجوز أبوه وأمه الحقيقيين، وخلفوا بنت أسمها (مني)
    وربوها وأهتموا بيها أكتر من أهتمامهم بستيڤ.. 
    ستيڤ حرفياً كان مظلوم في إن أبوه وأمه عرضوه للتبني وعاش حياة أقل من اللي بيعيشها أي طفل طبيعي..

    - نشأتُه والدِراسة:


     ستيف نشأ في مدينة (بالو ألتو) أو (وادي السيليكون) والوادي ده يعتبر مركز كل الصناعات التكنولوجة الأمريكية
     جوبز دخل المدرسة وكان بيدرس في الشتاء ويشتغل في أجازة الصيف وكان عنده شغف كبير بالألكترونيات
     وبـ (كيفية عمل الآلة) how does the machine work، وأخترع وهوا لسّه ف شريحة ألكترونية 
    بعدين خّد دورة تدريبية في HP واللي كانت قريبة من بيته.. والدورة دي السبب في إن (ستيف جوبز)
    يتعرف علي (ستيف وزنياك) وتنشأ بينهم علاقة صداقة قوية، وحققوا مع بعض خطوات مهمة في عالم التكنولوجيا.

    - أول وظيفة:


     بعد ما ستيف أتخرج من الثانوي، ألتحق بجامعة (ريد)، لكنه سقط في أول سنة ومنجحش.. وكمان قرر يسيب الدراسة
     بسبب أزمة مالية واجهت أهله –بالتبني- بسببها مقدرش يكمل تعليمُه. لكنه ميأسش ووقف عند الحَد دا
     ستيف بعدها تابع دراسة الشِعر والخَط، لكنه كان شغوف بالتكنولوجيا والألكترونيات؛ لذلك كان عنده شوية أفكار تقنية
    قدمها في ورقة لشركة (أتاري) شركة صناعة ألعاب الفيديو، وبسبب الورقة دي وظفوه في الشركة كمُصمم ألعاب.

     واحدة من الحاجات اللي أثرت في ستيف إنه بعد فترة قصيرة من شغله في (أتاري) قرر يآخد أجازة سافر
     فيها للهند في رحلة البحث عن (التنوير) واللي بسببها أعتنق (البوذية) وفضل نباتي –مبيآكلش لحوم- طول عمره
     وفي الرحلة دي عمل هوا وصحابُه حفلة في مزرعة مليانة أشجار (تفاح) وبما أنهم كانوا نباتيين
     فكانوا في أثناء الحَفل ده بيآكلو التفاح..
     بيُقال إن بسبب الحفلة دي، وكـ تكريم للسير (إسحاق نيوتن) اللي أكتشف الجاذبية الأرضية (ستيف) أختار
    أسم الشركة بتاعته هوا و (ووزنياك) أسم: Apple وبيُقال إن القضمَة اللي علي اليمين دي؛ علشان يبقي سهل
     تتميَز أنها تفاحة مش طماطماية 

    - صناعة أول كمبيوتر وبداية الـFun بقي! 


     شريك (ستيف جوبز).. (ستيف ووزنياك) عبقري آبل.. البرنس دا من يومه كان عنده شغف بالتكنولوجيا
     زَي (جوبز) لكن الفرق إنُه بيبتكر حاجات كبيرة من وهوا صغير أوي.. البرنس دا بدأ (القراءة) وهوا عنده 3 سنين
     وبعد ما بقي عنده 7 سنين عمل أول راديو خاص بيه! 
    ولمّا بقي عنده 13 سنة أخترع حاجة عظيمة جداً في وقتها.. البرنس أخترع تليفون قادر أنه يخليك تتصل بأي حد في أي مكان (مجاناً) وبعدد غير محدود من الدقايق.. الفكرة أنه كان بيحط حاجة زَي (شريحة) لمّا بتتوصل بالتليفون بتوقف
     الخطوط الأرضية العادية وتتيح لك أمكانية الأتصال بالمجان..

     بعد كام سنة أخترع الأختراع الأعظم من ده.. أخترع أول كمبيوتر شخصي في التاريخ.. في وقت ما كانت الكمبيوترا
     أد القوضة اللي حضرتك قاعد فيها دي، هوا كان عامل جهاز كدا حجمه أصغير من الكيسَه (Case) بتاعة الكمبيوتر
    التصميم كان بدائي جداً.. مجرد كمبيوتر من غير أي شاشة أو (ماوس) ولا أي إضافات!
     وزنياك كان شايف إن الأختراع ده ملهوش لازمة! لغاية ما عرض الكمبيوتر بتاعه علي شوية من صحابُه..
    من بينهم كان (ستيف جوبز).. اللي قادر يعَبي الهواء في أزايز ويبيعها! (جوبز) كان وقتها عنده 21 سنة
     لكنه كان عازم علي أنهم يبقي عندهم شركة.. وأبتكر أسم (Apple) وكان في وقتها أسم قصير.
     ومدهش!

    - نجاح الـ (تُفاحة):


    أطلقوا علي الجهاز دا أسم (Apple 11)، كاتب سيرة حياة ستيف (أوينز لي ماير) بيقول إن (جوبز) ساعتها كان شاب
     رايح شكله أشبه بـ (الهبيين) كان لابس صندل بنطلون قصير.. ودَقن أأأد كده، دخل متجَر أسمه (Byte-Shop)
     وتفاوض معاهم وأقنعهم يدفعوا 50 ألف دولار مقابل أنه يحجز لهم 1000 جهاز من اللي شركتُه بتصنعها
    من قبل ما يصنعها- في فترة 30 يوم.. وبالفعل أقتنعوا، وخَد الفلوس..

    بعد كام شهر باعوا مئات القطع من الـApple 11، لكن تصميمه كان بدائي جداً.. كان حاجة كدا بتشتريها وتحتاج توصلها بتلفزيون، ولازم يكون عندك خلفية تقينة شوية لأنك بتبقي محتاج تعرف إزاي توصل الأجزاء ببعضها،
    وتشتري شوية قطع إضافية ليه... إلخ.. كان اللي بيشتروه هما اللي عندهم خلفية تقنية بس..
    فبعدها (جوبز) طلب من (وزنياك) يعمل تعديلات علي الـ أبل 11 علشان يبقي مناسب للناس العادية تستخدمه..
    وبعد كام أسبوع تَم تصميم جهاز الـApple 2، ودا كان أفضل بمراحل؛ كان تصميمُه (راقي) شويتين
     ومتغطي ببلاستيك وشاشة صغيرة ومشغل أقراص وحاجة حلوة خالص.. كان جهاز مناسب للناس العادية
    علشان تستخمه بكل بساطة..

    الـApple 2 حقق أول نجاح ملموس لآبل في السبعينيات الجهاز دا حقق مبيعات تعادل 10000 كمبيوتر كل شهر..
     بعد أربع سنين من أنطلاق الشركة وفي الثمانينيات بقت مغامرتهم قصة نجاح.. الجهاز أتباع منه
    حوالي 300 الف قطعة وأستخدامه أنتشر في المدارس الأمريكية، في أواخر الثمانينيات الشركة دخلت سوق الأسهُم
    كانت قيمتها وقتها حوالي 5 مليون دولار وفي أول يوم من أنضمامها لسوق الأسهُم أرتفعت قيمة
    الشركة بقيمة 32% مرة واحدة! 
    أثناء ما كان (جوبز) عنده 25 سنة، و (وزنياك) كان في الـ 30 من عمرُه. وقيمة الشركة بقت تساوي300 مليون دولار!! 

     ستيف وزنياك كان بيقول أنه مكانش عنده بيت خاص بيه في حياته! ولا عمره أمتلك كمية المال اللي تكفيه
    لكن مرّه واحدة بقي معاه كللل حاجة.
    لكن بالتدريج (وزنياك) أنسحب من الشركة، وتابع شغفُه الأهم بأنه يخترع في أختراعات غريبة..

    - خناقة Apple و IBM:


    في سنة 1981 كانت شركة IBM قررت تبدأ في صناعة الكمبيوتر وأطلقوا أول كمبيوتر (ديسكتوب) خاص بيهم.. (جوبز) والفريق بتاعه كانوا بيستهزأوا بالجهاز ده وقعدوا يضحكوا عليه لمّا أشتروا جهاز وفَكوه وبصوا علي مكوناتُه الداخلية.
    لكن الجِهاز بالفعل حقق نجاح كبير، وأكل من حِصة الـApple 2..

    لذلك، وعلشان (جوبز) يتغلب علي IBM قرر يستعين برَجُل أعمال.. ومش أي حد! دا أختار (جون سكولي) المدير التنفيذي لشركة كوكاكولا.. أتحاد الأتنين مع بعض علشان يقضوا علي IBM كان عنوان مجلة BusinessReek..
    (جوبز) علشنا يقنع (جون سكولي) قال له جملة واحدة: "هل تريد صنع مياهٍ سُكرية لبقية حياتك!
     أم تريد أن تأتي معي وتغير العالم" ثبتُه الصراحة! فالراجل أقتنع وجِه معاه 

     كان (جوبز) بيخطط لحاجة كبيرة جداً.. كان ناوي علي كمبيوتر أسمه (ماكنتوش) اللي كان هيطرح كمبيوتر IBM ع الأرض!
     (ستيف) كان قاسي جداً مع الموظفين علشان يقدروا ينهوا تصميم الكمبيوتر.. جوبز جاب للموظفين قُمصان
    مكتوب عليها: "90 ساعة عملٍ في الأسبوع، وكَم احبُ ذلك!" كان صارم جداً جداً مع الموظفين.

    *ممكن تعدي الفقرة دي ومتقرأهاش!*


    المفروض إن الماكنتوش دا كان هيتم إطلاقه في سنة 1984، ونفس التاريخ ده -1984- كان عنوان لرواية (عظيمة)
     لـ (جورج أرويل)، رواية بتحكي عن عالم بيحكمه من يُعرف بالـ Big Brother
     ستيف ساعتها طلب يصور إعلان جايب فيه ناس مُغيبين عقلياً مُقتادين لقاعة كبيرة علشان يسمعوا تعليمات
     ديكتاتور أسمه (Big Brother) وفيه بنت شابة كانت جاية تخلّص الناس المُغيبين دول
    من ظُلم الـBig Brother وطبعاً هوا كان يقصد بالناس المُغيبين عقلياً دول هما الموظفين اللي بيضطروا
    يستخدموا كمبيوترات شركة IBM، والبيج برازر الشرير دا هوا شركة IBM، والبنت اللي جاية تخلصهم
     من الشر ده هيا (Apple)!!  وفيه نَص ظهر في نهاية الإعلان بيقول: "في يوم 24 من شهر يناير عام 1984
    ستقدم آبل الماكنتوش وسترون لماذا لن يكون عام 1984 كعام 19844!" مكانش عاوز صورة ماكنتوش تظهر في الإعلان علشان يبقي ليه البريق وهوا بيخرج طفله –الماكنتوش- للعالم. 
     *****
    في سنة 1984 تَم إطلاق الماكنتوش وكان سعرُه 2500 دولار، ودا كان ضعف سِعر كمبيوتر IBM.. لكنه حقق نجاح كبير جداً؛ لأن أستخدامه ساعتها كان بسيط جداً وفيه أختراع أتضاف ليه اللي هيا (الفأرة- الماوس) والأيقونات والنوافذ وغيرها..
     كل دا كان بسبب نظام التشغيل اللي في الجِهاز..

    ستيف جوبز كان في قمة مَجدُه وهوا في الـ299 من عمره.. وفي نَفس الوقت كان فيه واحد أسمه (بيل جيتس)
     شاب صغير في الـ29 من عمره هوا التاني، وكان عنده شركة خاصة بيه أسمه (MicroSoft)، بيل جيتس
     كان ناوي يطور نظام تشغيل زَي بتاع ماكنتوش، ويبيعُه لمنافسين آبل.. اللي هيا IBM في الوَقت دا!  

     ستيف جوبز عرض الماكنتوش علي بيل جيتس، وبيل كان فضولي جداً، لكن جوبز مكانش عارف إيه اللي
     جيتس ناوي عليه وكان مديلُه الأمان.. قام جيتس معلم علي جوبز وبالفعل عمل نظام التشغيل وباعه
     لـIBM (((ودا شرحناه في بوست قديم تقدر تشوفة من هنا))).

     بيل جيتس قطع علاقته في وقتها بــ ستيف جوبز ومبيعات الويندوز بتاع بيل جيتس كانت بتعلي يوم عن التاني
    ومبيعات آبل من الماكنتوش بتقِل، والأوضاع غير مستقرة خالص، والشركة بتضيع.. 

    - طَرد ستيف جوبز:


     فاكر (جون سكولي) بتاع كوكاكولا اللي قولت لك عليه فوق؟! جون دا قام طارِد ستيف جوبز من آبل!!
    الأمر كان زي الصاعقة اللي نزلت علي ستيف جوبز!!
    ستيف كان ناوي أنه يسيب (وادي السليكون) للأبد.. لكنه أسس شركة أفلام متحركة باسم (Next)
    وكان يقصد بيها (الشركة اللي جَت بَعد آبل).. وبعدين أشتري أستديوهات  PIXAR بعدها أنتجت
     أفلام زَي Toy Story و Finding Nemo و Les Indestructibles ودول عملوا
     ثورة في صناعة الرسوم المتحركة في وقتها لأنها كانت متطورة جداً!

     في الوَقت دا كان بيل جيتس مستمر في بيع نظام التشغيل، والثراء.. علي عكس آبل اللي كانت كل يوم بتخسر عن التاني
     كانت هتختفي خلاص.. جون سكولي سابها وجِه غيره ناس كتير أوي! 
     في آبل كانوا عينوا مدير تنفيذي أسمه (جلبِرت آميليو)، الراجل دا قرر يخاطر بكل حاجة باقية من شركة آبل،
     وأشتري شركة Next وبالتالي ستيف جوبز رجع تاني مدير لشركة آبل..
     كان عنده وقتها 42 سنة لكن كان دماغه مليانة أفكار! 

     الفكرة اللي كان جوبز معلق أمل عليها علشان تسحب آبل من الموت أنه يعمل شراكة مع شركة ميكروسوفت..
     الناس كانوا مندهشين!! إزاي؟!! 
     إزاي يعمل شراكة مع واحد (خانه) وقلّد نظام التشغيل بتاعه.. لكن ستيف كان جاد جداً وقتها، وكان متصل بـ بيل جيتس
    عبر الأقمار الصناعية، وعرض المكالمة قدام الناس علي المسرح.

     بيل وستيف وقعوا عقد سري من ورا الناس، ستيف جوبز أسقط كل القواضي اللي كان رافعها علي بيل
     علي أنه كان ناسخ السوفت وير بتاعه! وفي المقابل بيل جيتس مَد آبل ببرامج للأجهزة بتاعته،
     وإداه شيك بقيمة 150 مليون دولار.. عقد عظيم جداً وقتها! 
    *

    -الـiPod والنجاح التاني:


     بعد نجاح الماكنتوش ستيف كان عنده نظرة ثاقبة لحاجة أبعد من الكمبيوتر.. جوبز أطلق أختراع
     أسمه اللآي بود أو الـiPod! 
    جهاز تشغيل موسيقي صغير بمجرد إطلاقه بقي أيقونة حضارية
    وثقافية وآبل باعت 275 مليون جِهاز منه.. 
    وكان مع الآيبود حاجة أسمها iTunes.. مكتبة موسيقي علي الأنترنت بتبيع الأغاني للمستخدمين..
     بعد إطلاقه –الآيتيونز- بسنة باع 50 مليون أغنية.. وسجل 500 مليون أغنية في السنة اللي بعدها..
     وحوالي أكتر من 10 مليار أغنية للنهارده..

    - إعلان مَرض ستيف:


    بعد ما أعلن ستيف الـiPod وفي سنة 2004 أعلن ستيف أنه مُصاب بسرطان البنكرياس!!
    ودا كان من أسوأ الأخبار علي الإطلاق!
     وفي نفس السنة جامعة ستانفورد قدمت له دكتوراة فخرية.. وألقي خطاب علي جمهور ونصحهم وكلمهم
     عن الموت وكانت من الحاجات اللي قالها: "التفكير بأننا جميعاً سنموت، هو الوسيلة الأهم التي وجدتها لمساعدتي
     علي القيام بالخيارات الكبيرة في حياتي. الوقت الذي لديكم محدود؛ لذا لا تضيعوه وأنتم تعيشون حياة شخصٍ آخر!
    تتحلوا بالشجاعة وسيروا وراء قلبكم وحدسكم! أبقوا جياعاً! أبقوا أغبياء!"
    في 2005 كان علي يقين أنه بيقرب من الموت؛ فأشتغل أكتر من أي وقت قبل كدا..

    - الإعلان عن الـiPhone:


    في واحد من أفضل العروض ستيف قدم الأيفون.. مكالمات وتصفح الأنترنت في جهاز واحد وسمّاه (iPhone)،
     وأول ما تم إطلاقه حصل حالة غريبة من تدافع الناس لشراءه.. الناس في كل أنحاء العالم عندهم هستيريا بشراء الأيفون.. 
    بعد 3 سنوات من إطلاق أول أيفون باعت آبل 75 مليون أيفون.

    - الـiPad.. أخوا الأيفون الكبير :


     بعد ما الشركة وقفت علي رجليها، ستيف قرر يطلع بحاجة جديدة.. شاشة بتشتغل باللمس كانوا
     أعلنوا عنها من فترة وقت ما كان هوا غايب عن الشركة، لكنها منجحتش.
    في شهر يناير 2010 ستيف أعلن عن الـiPad.. شاشة كبيرة بتشتغل باللمس، ومن خلالها تتصفح الأنترنت وغيره..
     جهاز هجين يجمع بين موبايل وكمبيوتر محمول.
     كان في وقت إطلاقه موجود أجهزة شبيهة بيه لكنها مكانتش تبع آبل ولا عليها ما يعرف بـ (هالة آبل)
    فمحققتش النجاح الكافي زي الآيباد.

    - نهاية الرِحلة:


     ستيف كان هدفه تغيير العالم.. لكنه وبعد ما قدم الماكنتوش.. الأيبود.. والآيتونز.. الأيفون.. والأيباد
     فـ بشكل أو بالتاني قدر يحقق الهدف دا، لكنه قرر يآخد أستراحة نهائية ويخرج برّه حلبة السِباق.

    في 2 مارس 2011 قدم آخر عرض ليه قدام جمهور كان متعاطف جداً معاه، وفي 24 من شهر أغسطس
     وبسبب تعبُه بالمرض قرر يستقيل من منصبه كـ رئيس تنفيذي لشركة Apple.
    وفي 5 أكتوبر 2011 أتكتبت نهاية قصة كفاحُه، ونال منه الموت.......
    شركة آبل.. واحدة من أغني الشركات علي مستوي العالم بقت يتيمة.........

    ممكن تقرى بردو الموضوع ده هيفيدك



    مدونة أردرويد
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة أردرويد .

    ردد معي : ربنا اغفر لى و لوالدى و للمؤمنين يوم يقوم الحساب

    مشاهدة التعليقات

    إرسال تعليق

    تم اكتشاف مانع الأعلانات

    من فضلك قم بتعطيل أداة مانع الأعلانات أدبلوك AdBlock من المتصفح للدخول لمدونة أردرويد أو يمكنك أستخدم متصفح أخر وشكرا لك :)

    مدونة أردرويد تعتمد فقط على الأعلانات كمصدر لدخلها و هى لا تحتوى على اعلانات منبثقة او مزعجة لذلك نرجو منك تفهم الأمر بدون أنزعاج وشكرا لك :)

    ×